الصفحة الرئيسية | عن ركن الصيدلة | سجل الزوار | للإعلان | خريطة الموقع | إتصل بنا
23 يونيو 2017 أهلاً وسهلاً بك عزيزي الزائر
بحث
دخول | التسجيل


 
ادخل بريدك الإلكتروني

 الرئيسية > أخبار الصيدلة > دراسات سريرية > الاستعمال المُفرط للمُضادات الحيوية يزيد من مقاومة الميكروبات.

 

قدمت دراسة نشرتها مجلة لانسيت Lancet في عددها الصادر في 10 فبراير (شباط) 2007 الدليل الأكيد على أن الاستعمال المُفرط للمُضادات الحيوية يؤدي إلى اكتساب الميكروبات مقاومة ضدها.

 

أجريت الدراسة في مُستشفى جامعة آنتويرب Antwerp في بيلجيكا حيث تم إعطاء أحد الدوائين التاليين اللذين ينتميان لعائلة ( مجموعة) الماكرولايد macrolide وهما الآزيثرومايسين  azithromycin والكلاريثرومايسين clarithromycin ، لمجمموعتين من المُتطوعين الأصحاء ، وأُعطي دواء وهمي لمجموعة ثالثة.

فحص الباحثون دورياً عينات من سلالة جراثيم الستريبتوكوكس Streptococcus المأخوذة من المتطوعين من كل مجموعة من المجموعات السابقة ليتأكدوا من أنها قد طورت مقاومة ضد الأدوية المذكورة أعلاه.

وحسب التوقعات ارتفعت مستويات المقاومة عند المجموعتين اللتين تناولتا المضادات الحيوية، بنسبة 50% عند مجموعة الكلاريثرومايسين بعد 8 أيام، وبما يزيد عن 53% عند مجموعة الآزيثرومايسين  بعد 4 أيام، ولم يكن هناك أي زيادة في المقاومة ضد المُضاد الحيوي عند المجموعة التي تناولت الدواء الوهمي.

 

وبينما سبب الآزيثرومايسين الزيادة الكبرى في المقاومة الجرثومية خلال زمن قصير ، يبدو بأن الكلاريثرومايسين لم يؤثر على الجراثيم التي تحمل الجين ( المورثة) المُسمى إيرم بي erm(B) الذي يظهر بأنه يمنح الجراثيم قدرة عالية على مقاومة المُضادات الحيوية التي تنتمي إلى مجموعة الماكرولايد.

أثر كلا الدوائين  أيضاً على مستويات الجراثيم الطبيعية غير الضارة الموجودة عادة في الفم ، واستمر هذا التأثير موجوداً بعد مضي 180 يوم.

 

استخلص العلماء التالي: " سيكون للمُضادات الحيوية تأثير هائل على مجموعة البكتيريا الطبيعية يستمر لمدة 6 أشهر على الأقل. ويبدو بأن للمُضادات الحيوية التي تنتمي إلى نفس العائلة تأثير مُختلف بشكل لافت على هذه الجراثيم الممرضة".

 

لمعرفة المزيد عن الدراسة:

 

 

المصدر:

 

Copyright © 2006 - 2008 حقوق النشر محفوظة لركن الصيدلة - إخلاء المسؤولية - إتصل بنا